الأحد , أبريل 2 2023

علم المنطق والكلام

  شملت الحضارة العربية الإسلامية صنوفاً من العلوم والفنون يصعب حصرها، طالت ميادين شتى. وما أثار إعجابي في هذه الميادين هو علم الكلام، الذي كان الفيلسوف العراقي الأصل الكندي أحد جهابذته. فهذا العلم يسعى للوصول إلى ما يُقنع العقل في المسائل المطروحة للسجال، مستنداً إلى قواعد تُواجه الشك بالثوابت العلمية الراسخة أولاً، ولا يفسح المجال للاستسلام للآراء التي تكون مبنية على أسس متناقَلة هشّة لا دعائم لها ثانياً. وهذا السببان كافيان لأن يجعلا إعمال العقل وتحريك الماء الراكد للتفكير عاملان أساسيان في مسيرة أي باحث عن إجابات واضحة وضوح الشمس، في ظلّ ما يكتنف المُتداول من العلوم من غموض وضبابية بشكل عام.      

شاهد أيضاً

كلمات وعبارات في الفساد والفاسدين

   لا يكاد يخلو مقال يتحدّث عن الوضع الإقتصادي والسياسي في لبنان، أو حتى مقابلة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *